اقتصاد وأسواق

كان أداء الأسهم الأوروبية متفاوتًا في نهاية اليوم ، لكنها سجلت مكاسب أسبوعية بنسبة 3.5٪

وكالات

كان أداء مؤشرات الأسهم الأوروبية متفاوتًا في ختام تداولات يوم الجمعة بعد البيانات التي أعطت نظرة متضاربة للتوقعات الاقتصادية العالمية.

واصلت الشركات الأوروبية نشر نتائج أعمالها الفصلية حيث زادت حصة الناتج المحلي الإجمالي باربي بنسبة 2.6٪ بعد إعلان الأرباح التي فاقت توقعات المحللين في الربع الأخير من عام 2020.

كشفت البيانات الاقتصادية الأمريكية أن الولايات المتحدة أضافت 49 ألف وظيفة في يناير ، وهو أقل من التوقعات بـ 50 ألف وظيفة.

في الأيام الأخيرة ، استفادت أسواق الأسهم العالمية من البيانات الاقتصادية الإيجابية في الولايات المتحدة فيما يتعلق بالمتطلبات المتاحة ونشاط الخدمة وطلبات المصانع.

استقر المؤشر الأوروبي “STOXX 600” عند الإغلاق عند 409.5 نقاط ، محققًا مكاسب أسبوعية تقارب 3.5٪.

بينما انخفض مؤشر “FTSE 100” البريطاني بنسبة 0.2٪ (-14 نقطة) إلى 6489 نقطة ، وتراجع مؤشر “داكس” الألماني بشكل هامشي بنسبة 0.03٪ (-3 نقاط) إلى 14056 ألف نقطة ، فيما ارتفع مؤشر “كاك” الفرنسي بنسبة 0.9. ٪. (+50 نقطة) ليسجل 5659 نقطة.

انقر لمتابعة أموال الغد في تطبيق نبض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى