اقتصاد وأسواق

كانت نتائج مؤشر البورصة الأمريكية متفاوتة في نهاية جلسة الجمعة ، حيث ينتظر تطوير حزمة التحفيز.

كان أداء مؤشر الأسهم الأمريكية متفاوتًا في نهاية جلسة الجمعة مع توقعات بالتطورات في حزمة التحفيز والمخاوف بشأن ارتفاع عوائد السندات.

كانت معنويات المستثمرين متقلبة ، حيث ارتفعت عائدات السندات الحكومية الأمريكية إلى أعلى مستوى لها في عام وسط توقعات بتعافي الاقتصاد وتسارع التضخم.

لا يزال المستثمرون ينتظرون قدرة الرئيس “جو بايدن” على تمرير حزمة تحفيز إضافية بقيمة 1.9 تريليون دولار ، وسط توقعات بأن مجلس النواب سيصوت لصالح القرار الأسبوع المقبل.

في ختام الجلسة ، ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي بمقدار 31،494،000 وسجل مكاسب أسبوعية بنسبة 0.1٪.

بينما تراجع مؤشر “ستاندرد آند بورز 500” بنسبة 0.2٪ أو 7 نقاط ليسجل 3906 نقطة بانخفاض 0.7٪ في أسبوع واحد.

بينما ارتفع مؤشر “ناسداك” بشكل هامشي ، مسجلاً 0.07٪ في أول 9 نقاط مسجلاً 13.874 ألف نقطة ، لكنه تراجع بنسبة 1.6٪ هذا الأسبوع.

انقر لمتابعة أموال الغد في تطبيق نبض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى