اقتصاد وأسواق

تراجعت البورصة الأوروبية في ختام تداولات اليوم ، لكنها سجلت أفضل أداء أسبوعي لها منذ نوفمبر

سيطرت مؤشرات الأسهم الأوروبية على التراجع في ختام تعاملات يوم الجمعة مع ارتفاع عائدات السندات ، لكنها سجلت أفضل نتائجها الأسبوعية منذ نوفمبر.

وتراجع نصيب قطاع التكنولوجيا بنسبة 2٪ ، مما أدى إلى خسائر في البورصة الأوروبية ، فيما ارتفع قطاع البنوك بنسبة 1.2٪.

تأثرت الأسهم الأوروبية سلبًا بارتفاع عائد السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى أعلى مستوى في عام.

وعد البنك المركزي الأوروبي بزيادة وتيرة شراء السندات في الربع القادم استجابة لارتفاع أسعار الفائدة.

في البيانات الاقتصادية ، ارتفع الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو بأكثر من المتوقع.

وفي ختام التداولات ، انخفض مؤشر “Stoxx 600” بنسبة 0.3٪ إلى 423.08 نقطة ، لكنه سجل مكاسب أسبوعية بنسبة 3.5٪.

ارتفع مؤشر “FTSE” البريطاني بنسبة 0.4٪ إلى 6761.4 نقطة وسجل مكاسب أسبوعية تقارب. 2٪.

بينما انخفض مؤشر “داكس” الألماني بنسبة 0.5٪ إلى 14502.3 نقطة لكنه حقق مكاسب أسبوعية بنسبة 4.2٪.

وارتفع مؤشر “كاك” الفرنسي 0.2٪ إلى 6046.5 نقطة مسجلاً مكاسب أسبوعية بنسبة 4.6٪.

انقر لمتابعة أموال الغد في تطبيق نبض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى