اقتصاد وأسواق

انخفض مؤشر Dow ​​Jones عند الإغلاق بنسبة 1.5٪ ، مسجلاً خسائر أسبوعية مع ارتفاع عائدات السندات

تراجعت معظم مؤشرات الأسهم الأمريكية في نهاية جلسة الجمعة ، والتي اتسمت بتقلب كبير ، لكن التحول في أسهم التكنولوجيا الصاعدة دعم مؤشر ناسداك.

وشهدت وول ستريت تقلبات ملحوظة بين الصعود والهبوط أثناء التداول ، مع استمرار تأثر المستثمرين بارتفاع عوائد الخزينة إلى أعلى مستوى في عام ، وسط مخاوف تتعلق بتسارع التضخم.

وفضل المستثمرون الاتجاه نحو الاستحواذ على أسهم في كبرى شركات التكنولوجيا للاستفادة من تراجعها في الجلسات السابقة ، خوفا من احتمال زيادة تكلفة الاقتراض منها في الفترة المقبلة.

وهبط مؤشر داو جونز 1.5٪ أو 469 نقطة ليغلق عند 30932 ألف نقطة لينخفض ​​1.8٪ هذا الأسبوع لكنه ارتفع 3.2٪ في فبراير.

كما انخفض مؤشر S&P 500 بنسبة 0.5٪ ، أي ما يعادل 18 نقطة ، ليسجل 3811 نقطة ، بانخفاض 2.5٪ في أسبوع واحد ، لكنه ارتفع بنسبة 2.6٪ بشكل عام للشهر الحالي.

بينما ارتفع “ناسداك” بنسبة 0.6٪ أو 73 نقطة مسجلاً 13192 ألف نقطة ، لكنه سجل خسارة أسبوعية بنسبة 4.9٪ وبزيادة شهرية بنسبة 0.9٪.

انقر لمتابعة أموال الغد في تطبيق نبض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى